عاجل
بالأسماء “مصرع أربعة أشخاص من أسرة واحدة “من قرية سنجرج إثر سقوط سيارة من أعلى «كوبري جهان» بالمنوفية         بدء تطبيق عقوبة مخالفي أنظمة وتعليمات الحج لمن يتم ضبطهم دون تصريح حج اعتبارًا من اليوم         وصول الطائرة الإغاثية السعودية الـ 50 لإغاثة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة التي يسيّرها مركز الملك سلمان للإغاثة         بروفات مكثفة لــ آمال ماهر استعدادا لحفلها بالسعودية (فيديو)         وزير الخارجية الأمريكي يدعو حركة حماس إلى قبول اتفاق وقف إطلاق النار         بردية الأسرار، زاهي حواس يكشف تفاصيل جديدة عن بناء الأهرامات (فيديو)         اتحاد منتجي الدواجن يكشف عن موعد الانخفاض الكبير في اسعار البيض (فيديو)         الأولمبي الياباني يفوز على العراق 2-0 بنصف نهائي أمم آسيا ويتأهل لأولمبياد باريس         صندوق الاستثمارات السعودية العامة يستحوذ على أكبر شركة رائدة إقليمياً في مجال البنية التحتية بقطاع الاتصالات         مطارات المملكة تُسجل 12.50 مليون مسافر دولي ومحلي خلال شهر رمضان وعطلة عيد الفطر         بسبب انتهاك حقوق الإنسان، واشنطن تدرس فرض عقوبات على وحدات جديدة في جيش الاحتلال         ترقب لحكم قضائي يحسم مصير انتخابات نادي الزمالك         الكهرباء: 42% زيادة في مشاركة مصادر الطاقة المتجددة بحلول 2030         نظرية علمية تزعم: الكائنات الفضائية تتنقل عبر النيازك         زيكو: صلاح من أفضل لاعبي العالم حاليًا.. وأنصحه بالبقاء مع ليفربول        

قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس غير ذالك أحاديث بلا جدوي

الرقب : يرد علي رجل الأعمال الاسرئيلي

الرقب : يرد علي رجل الأعمال الاسرئيلي
الرقب : يرد علي رجل الأعمال الاسرئيلي

كتبت احلام عبد الرحمن

 

رد دكتور ايمن الرقب علي ما  صرح به  رجل الأعمال والأكاديمي الإسرائيلي، إيلان جانور، في مقال له بصحيفة “كالكاليست” الاقتصادية الإسرائيلية، إن الحل الوحيد لحل مشكلة قطاع غزة بالنسبة إلى إسرائيل هو إعادته إلى مصر.كما حدث في عهد محمد علي باشا بعودة السيطرة المصرية علي غزة كجزء من مصر كما كانت طوال معظم التاريخ الحديث وقال إن المصريون الوحيدون الذين عرفوا كيف يفرضون الحكم في غزة

وكان تصريح خاص  لجريدة المصرية وقال

امام الموقف الفلسطيني الرافض للتهجير والموقف المصري الصلب الرافض لتصفية القضية الفلسطينية من خلال طرد سكان الأراضي الفلسطينية إلى جمهورية مصر و المملكة الأردنية أو توزيع الفلسطينيين على دول العالم ، يطل بين الفينة و الأخرى من يقدم مشاريع لذلك بين التوطين في سيناء أو التوزيع على مدن مصرية ومنح الجنسية المصرية للفلسطينيين أو ضم غزة لمصر ، جميعها مقترحات ومشاريع توضح حجم الفلس الصهيوني وتؤكده ، فمثل هذه المشاريع انتهت منذ عقود وعلى الاحتلال والعالم التفكير بآلية لإيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية من خلال قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف على حدود الرابع من حزيران 1967 وحل عادل للقضية اللاجئين بناء على قرار مجلس الأمن رقم 194 وغير ذلك احاديث بلا جدوى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى