عاجلمحافظات

٣ وزراء والمحافظ يتفقدون تطوير ترعة السويس وعدد من المشروعات

السويس – محمد جمال:

تفقد اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية والدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية واللواء عبدالمجيد صقر محافظ السويس مرحلتي التطوير للقطاع الأول والقطاع الثاني بترعة السويس، والتي تمثل أول وأخر نقطة من القطاع الجنوبي بالترعة بتكلفة لأعمال التطوير 77 مليون جنيه، من إجمالي تكلفة المشروع المقدرة بنحو 250 مليون جنيه وتستهدف عملية التطوير التي تجري على 5 مراحل، تدبيش الترعة وتأمين مداخل مآخذ المياه لمحطات مياه الشرب فضلاً عن ابراز الشكل الجمالي للمنطقة وكذلك الاستخدام الترفيهي لأبناء المحافظة من خلال تنفيذ كورنيش وممشي على الترعة.

جاء ذلك بحضور الدكتور عبدالله رمضان نائب محافظ السويس والمهندس محمد السيد مساعد وزير التنمية المحلية للتخطيط و خالد سعداوي السكرتير العام لمحافظة السويس والقيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة.

وتشمل المرحلة الثانية تطوير 7 كيلو مترات من إجمالي طول الترعة الممتد لنحو 40 كم داخل الحدود الإدارية لمحافظة السويس، في إطار عملية تأهيل وتبطين ترعة السويس ضمن خطة التطوير.

كما افتتح وزراء التنمية المحلية والتخطيط والاسكان ومحافظ السويس مدن 24 أكتوبر والشباب والمميز ضمن أعمال المرحلة الأولى من مشروع تطوير العمران القائم، وتضم المدن الثلاث 125 عمارة سكنية بعدد 2500 وحدة سكنية، بإجمالي مساحة 163 ألف متر، كما تفقد المحال التجارية البديلة التي جرى انشاءها بشكل حضاري يتناسب مع أعمال التطوير.

كما تفقد اللواء هشام آمنة والدكتورة هالة السعيد والدكتور عاصم الجزار واللواء عبدالمجيد صقر مدينة التوفيقية، بحي عتاقة والتي تضم 200 عمارة سكنية، بإجمالي 4000 وحدة سكنية، حيث شملت اعمال التطوير تنفيذ ملاعب ومسطحات خضراء.

وقال اللواء عبدالمجيد صقر إن المحافظة قطعت شوطا كبيرا في مشروع تطوير العمران القائم والذي يضم 35 مدينة سكنية يقطنها 240 ألف نسمة يمثلون 30 % من سكان السويس، 2400 عمارة سكنية 48000 وحدة سكنية.

وضمت المرحلة الأولى أعمال تطوير عدد 17 مدينة سكنية، بتكلفة مليار جنيه، بإجمالي 800 عمارة تضم 16000 وحدة سكنية، وهي قيد الانتهاء.

وشمل التطوير بالمدن رفع كفاءة شبكة الصرف الصحي وأعمال إحلال وتجديد خطوط الصرف بالعمارات السكنية والإنارة العامة، وصيانة مداخل العمارات السكنية والواجهات مع أعمال الدهانات، فضلا عن أعمال الرصف، وصيانة خطوط التليفونات والمياه والغاز الطبيعي، وكذلك خطوط الكهرباء المغذية للوحدات السكنية، وإنشاء مساحات خضراء وملاعب متعددة الأغراض.

وأضاف صقر ان المرحلة الثانية تضم 18 مدينة بتكلفة 1.25 مليار جنيه، وتضم 1600 عمارة بإجمالي 32000 وحدة سكنية وبدأت المحافظة في أعمال التطوير في منطقة الايمان كأولى مناطق المرحلة الثانية تشهد أعمال تطوير مماثلة لما جرى بالمرحلة الأولى.

عقب ذلك توجه الوزراء ومحافظ السويس الي المنطقة الترفيهية بمحافظة السويس والتي تضم ” سي فيو” وكورنيش السويس، وممشي أهل السويس وممشي النخيل، والشاطئ العام لمحافظة السويس، ومنطقة انتظار السيارات، والتي جرى تنفيذها بتكلفة 200 مليون جنيه.

وأكد اللواء عبدالمجيد صقر أن محافظة السويس التي كان يبحث أهلها عن مناطق ترفيهية ويسافرون للعاصمة لقضاء العطلة، بينما في الوقت الحالي أصبحت السويس تستقطب الأسر من المحافظات المجاورة سواء في اجازات الأعياد أو عطلات الأسبوع، بعد زيادة المساحات الخضراء واعمال التطوير بالكورنيش وانشاء مناطق مخصصة للألعاب الأطفال مِؤمنة من أي سيارات أو مركبات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى


Don`t copy text!