عاجل
بالأسماء “مصرع أربعة أشخاص من أسرة واحدة “من قرية سنجرج إثر سقوط سيارة من أعلى «كوبري جهان» بالمنوفية         بدء تطبيق عقوبة مخالفي أنظمة وتعليمات الحج لمن يتم ضبطهم دون تصريح حج اعتبارًا من اليوم         وصول الطائرة الإغاثية السعودية الـ 50 لإغاثة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة التي يسيّرها مركز الملك سلمان للإغاثة         بروفات مكثفة لــ آمال ماهر استعدادا لحفلها بالسعودية (فيديو)         وزير الخارجية الأمريكي يدعو حركة حماس إلى قبول اتفاق وقف إطلاق النار         بردية الأسرار، زاهي حواس يكشف تفاصيل جديدة عن بناء الأهرامات (فيديو)         اتحاد منتجي الدواجن يكشف عن موعد الانخفاض الكبير في اسعار البيض (فيديو)         الأولمبي الياباني يفوز على العراق 2-0 بنصف نهائي أمم آسيا ويتأهل لأولمبياد باريس         صندوق الاستثمارات السعودية العامة يستحوذ على أكبر شركة رائدة إقليمياً في مجال البنية التحتية بقطاع الاتصالات         مطارات المملكة تُسجل 12.50 مليون مسافر دولي ومحلي خلال شهر رمضان وعطلة عيد الفطر         بسبب انتهاك حقوق الإنسان، واشنطن تدرس فرض عقوبات على وحدات جديدة في جيش الاحتلال         ترقب لحكم قضائي يحسم مصير انتخابات نادي الزمالك         الكهرباء: 42% زيادة في مشاركة مصادر الطاقة المتجددة بحلول 2030         نظرية علمية تزعم: الكائنات الفضائية تتنقل عبر النيازك         زيكو: صلاح من أفضل لاعبي العالم حاليًا.. وأنصحه بالبقاء مع ليفربول        

وزير الشباب يفتتح مؤتمر “تنمية المهارات وتكنولوجيا المعلومات والوظائف المستقبلية”

متابعة – محمد مصططفي:

افتتح الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب، افتتاح فعاليات مؤتمر “تنمية المهارات وتكنولوجيا المعلومات والوظائف المستقبلية “، والذي تنفذه الوزارة (الإدارة المركزية لتمكين الشباب)، بالتعاون مع جامعة الدول العربية، ومنظمة اليونيسف مصر، وشركة ميكروسوفت مصر، بمشاركة وفود ١٣ دولة عربية، ضمن فعاليات عام الشباب العربي 2023، والذي أطلقه فخامة الرئيس / عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.

حضر الافتتاح، السفير محمد العرابي وزير الخارجية الأسبق وخبير وحدة السياسات وتطوير الأعمال بوزارة الشباب والرياضة، المهندسة ميرنا عارف – مدير عام مايكروسوفت مصر، جيرمي هوبكنز الممثل المقيم لمنظمة اليونيسف مصر، اللواء إسماعيل الفار رئيس قطاع الشباب، والدكتور عبد الله الباطش مساعد الوزير للسياسات والتنمية الشبابية، الوزير مفوض فيصل غسان مدير إدارة الشباب بجامعة الدول العربية، منال جمال رئيس الإدارة المركزية لتمكين الشباب، اللواء عبد الرحمن شلش رئيس الإدارة المركزية لشئون مكتب الوزير، مصطفي مجدي معاون الوزير للسياسات والتنمية الشبابية، نانيس الناقورى مدير عام الإدارة العامة للمبادرات الشبابية، جيهان رشوان مدير عام الإدارة العامة لريادة الأعمال والمشروعات الناشئة، ولفيف من السادة الإعلاميين.

وخلال كلمته، قال وزير الشباب والرياضة:” إن هذا المؤتمر يمثل منصة حقيقية لتبادل الأفكار والخبرات وتعزيز التعاون بين الدول العربية في مجالات التنمية والتكنولوجيا والشباب، ونشهد في عصرنا الحالي تحولاً هائلاً في المجال التكنولوجي وتأثيره على الاقتصاد والمجتمع، ولذا فإن تطوير المهارات والاستعداد للوظائف المستقبلية أصبح ضرورة ملحة للشباب العربي”.

مضيفاً:”إن تحقيق التقدم والازدهار يتطلب توظيف التكنولوجيا المتقدمة وتطوير المهارات اللازمة للاستفادة منها، لقد أولينا في مصر أهمية كبيرة لتنمية قدرات الشباب وتأهيلهم للمستقبل، حيث نسعى جاهدين لتوفير بيئة تعليمية حديثة ومتميزة تركز على تطوير المهارات الرقمية والتقنية، ونعمل على تعزيز التعليم في مجالات تكنولوجيا المعلومات والذكاء الاصطناعي والبرمجة وغيرها من المجالات المتقدمة، لضمان تمكين الشباب من مواكبة التطورات السريعة في عالم العمل”.

ووجه “صبحي “شكره وتقديره إلي جميع الحكومات والمؤسسات العربية المشاركة في هذا المؤتمر، مشيراً إلي أن الجميع في هذا المؤتمر تجمعه الرؤية الواحدة لتعزيز قدرات شبابنا وتمكينهم من المشاركة الفعّالة في تطورات المجتمع والاقتصاد، مؤكداً على أن التعاون العربي في هذا الصدد يعكس الرغبة المشتركة في بناء جيل قادر على التحدي والابتكار وتحقيق التقدم الذي نتطلع إليه.

كما وجه وزير الشباب شكره للشباب المبدع المشارك في هذا المؤتمر، موكداً علي أن الشباب هم الأمل والقوة الدافعة لتحقيق قيم التغيير والتطور في كافة البلدان العربية، قائلاً:”إن رؤيتكم وأفكاركم وطموحكم ستسهم بشكل كبير في تشكيل مستقبل أفضل لشبابنا ومجتمعاتنا”.

وقال رئيس المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب: “أعدكم جميعاً بأن حكومتنا المصرية وقياداتها الحكيمة ستستمر في دعم تنمية المهارات وتكنولوجيا المعلومات، وسنعمل على توفير فرص التدريب والتعليم المناسبة للشباب، وسنسهم في إنشاء برامج ومشاريع تعزز قدراتكم وتمكنكم من الاندماج في سوق العمل المستقبلي”.

واختتم الدكتور أشرف صبحي كلمته:” أود أن أشكركم جميعاً لحرصكم على المشاركة في هذا المؤتمر الهام، والذي يؤكد علي أن تكنولوجيا المعلومات وتنمية المهارات تمثلان أساساً حيوياً لتحقيق التقدم والازدهار في المجتمعات العربية، ومعاً، سنعمل على بناء جيل متمكن ومبدع يسهم في بناء مستقبل أفضل للجميع”.

ونوه السفير محمد عرابي وزير الخارجية الأسبق وخبير وحدة السياسات، علي أهمية الاستعداد كشباب عربي لمواكبة تطور التكنولوجيا الحديثة وفهم العالم المتطور السريع، ويجب أن نتكاتف ونتعاون لإنجاح هذه المباردة لتطوير الشباب العربي، للبحث عن الوظائف المستقبلية والنهوض بالدول العربية بالتزامن مع سرعة الذكاء الاصطناعي الحديث.

 ومن جانبها، أكدت المهندسة ميرنا عارف مدير عام مايكروسوفت مصر، أن المؤتمر فرصة جيدة لمناقشة التحديات التي يواجهها الشباب العربي في ظل التطور التكنولوجي وفرصة للبناء الإقتصادي في بلاهم ووطنا العربي، بهدف إكتساب المهارات الرقمية الجديدة والإستفادة منها ومشاركة الرؤي والخروج بنتائج تحقق المصلحة الوطنية، وأن التكنولوجيا الحديثة تغير طريقة التعلم والعمل والتواصل.

وأضافت “عارف” أن التكنولوجيا تحسن الوظائف المستقبلية من خلال التعاون مع الذكاء الاصطناعي، لتخفيف تحديات العمل علي العاملين، فأن تنمية مهارات العاملين أمراً ضرورياً، وتقدم مايكروسوفت دورات دراسية مجانية جديدة، لكشف الطرق الحديثة لتدريب العاملين، وتوفير مواد تعليمية إفتراضية لبناء القدرات الرقمية للشباب، لتمكين الموظفين والباحثين عن عمل في جميع أنحاء العالم، ومن ضمنها مباردة “طور وغير” بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة منذ اطلاقها 2013، حيث تم تدريب 2 مليون ونصف من شباب مصر، وتوظيف 15 الف، وتعزيز فرص العمل لحديثي التخرج في كل محافظات مصر، نفتخر بالشراكة والتعاون ودعم الجهود العربية في عام الشباب العربي في عصر الرقمنة الحديث.

ومن جانبه قال جيرمي هوبكنز الممثل المقيم لمنظمة اليونيسف مصر:” تقف اليونيسف جنباً إلى جنب مع الحكومة والقطاع الخاص، لضمان مستقبل أفضل لجميع الشباب الذين يعيشون على أرض مصر، سواء الشباب المصري أوغير المصري على حدا سواء، فإننا نعتز بدعمنا إطلاق مبادرة «شباب بلد» في عام 2022، وهي النسخة المصرية من مبادرة الأمم المتحدة العالمية ‘Generation Unlimited’ التي أطلقتها الأمم المتحدة، باعتبارها أول شراكة بين القطاعين العام والخاص والشباب في العالم”. 

أضاف جيرمي :”وتهدف هذه الشراكة إلى تأهيل 1.8 مليار شاب في العالم، تتراوح أعمارهم بين 10 و 24 عامًا من خلال تزويدهم بالمهارات اللازمة، وتيسير تواصلهم بفرص العمل وريادة الأعمال لإحداث التأثير الاجتماعي الإيجابي المنشود بحلول عام 2030،  ونحن نثمن شراكتنا الطويلة الأمد مع وزارة الشباب والرياضة، ومع المجتمع المدني، والقطاع الخاص، وشركائنا في التنمية ومن القطاع الخاص، وتتمثل رؤيتنا المشتركة في تمكين الجيل القادم من القادة خلال رحلتهم من «التعلم إلى الكسب» باستخدام الابتكار والتركيز على تنمية المهارات”.

يتضمن المؤتمر عدد من الجلسات وهي “الجهود والمبادرات الحكومية لرفع مهارات الشباب لوظائف المستقبل، جهود المنظمات الدولية والقطاع الخاص لبناء قدرات ومهارات الشباب، سوق العمل والمهارات اللازمة لوظائف المستقبل، صعود الوظائف المستقلة وتحول سوق العمل التقليدي، دور المؤسسات التعليمية والتدريبية في تعزيز المهارات واكتساب مهارات جديدة ومدى توافقها مع سوق العمل”.

بالإضافة الي جلسات أخري وهي “حياة كريمة: الاستثمار في البشر لتنمية الاقتصاد، الذكاء الاصطناعي وسوق العمل مع التركيز على تطبيقات الذكاء الصناعي وكيف يمكن للشباب الاستفادة من موارد التعلم، المبادرات القومية لإعداد الشباب لوظائف المستقبل، مستقبل سوق العمل في عيون الشباب ورواد الأعمال، النظام البيئي العربي للشركات الناشئة والابتكار ودورها في تطوير وايجاد الوظائف، تنمية مهارات الأشخاص ذوي الإعاقة وفرص العمل العادلة، آفاق الدول العربية.

كما يتضمن المؤتمر عدد من ورش العمل ومنها”تنمية مهارات وتحديات الشباب العربي، المهارات وتحديات سوق العمل التي تواجه الشباب العربي، المهارات من أجل الوظائف الخضراء، دعم الابتكار في الوطن العرب”، بالإضافة إلي تنظيم برنامج سياحي للعديد من الأماكن الأثرية والسياحية بمصر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى