عاجل
محافظ المنوفية يستقبل مدير أمن المنوفية والأمن الوطني لتقديم التهنئة بتجديد ثقة القيادة السياسية         التعليم  … ردا على ما أثير حول امتحان الثانوية العامة في مادة الكيمياء         ماكرون: لتوخي الحذر في تحليل نتائج الانتخابات         مدبولي يكلف بإعداد خطة لبدء تسويق الوحدات بمشروعات المجتمعات العمرانية الجاهزة للطرح         نسبة المشاركة في الانتخابات الفرنسية الأعلى منذ 1981         وزير التربية والتعليم يتابع امتحانات الثانوية العامة من خلال غرفة العمليات المركزية بالوزارة         وفد مديرية الشباب والرياضة بالمنوفية يقدم التهنئة للمحافظ بمناسبة تجديد الثقة          “ننفرد ” بأول تعليق من وزير التعليم الجديد على ادعاءات حصوله على دكتوراه وهمية         رئيس جامعة المنوفية يهنئ اللواء إبراهيم أبوليمون محافظ المنوفية ونائبه علي تجديد الثقة         الأستاذ والتلميذ “تجديد الثقة ” في اللواء ابراهيم أبو ليمون محافظا للمنوفية ونائبة محمد موسي         بالأسماء “مصرع أربعة أشخاص من أسرة واحدة “من قرية سنجرج إثر سقوط سيارة من أعلى «كوبري جهان» بالمنوفية         بدء تطبيق عقوبة مخالفي أنظمة وتعليمات الحج لمن يتم ضبطهم دون تصريح حج اعتبارًا من اليوم         وصول الطائرة الإغاثية السعودية الـ 50 لإغاثة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة التي يسيّرها مركز الملك سلمان للإغاثة         بروفات مكثفة لــ آمال ماهر استعدادا لحفلها بالسعودية (فيديو)         وزير الخارجية الأمريكي يدعو حركة حماس إلى قبول اتفاق وقف إطلاق النار        

من فرسان حماة الوطن.. المستشار محمد الأجرود.. رجل دولة يعشق وطنه وترابه وقيادته (بروفايل)

 

المستشار محمد الأجرود متحدثا

بقلم- ياسر زعيمر “المحامي”:

رغم كونه قامة قانونية وسياسية وكونه شخصية عامة تشرف كل البرلس بل تشرف محافظة كفرالشيخ بل تخطي ذلك وأصبح من الشخصيات العامة المصرية كونه رجل دولة يعشق وطنه وترابه وقيادته.

هذا الرجل ليس في حاجه لشهادتنا ولكن، واحقاقا للحق انه ترفع وسما بنفسه وقدم الكثير لوطنه تمثل ذلك فيما قدمه للمحاماة من علم ودعم لكل الزملاء وقدم مكتبات قانونية كاملة لغرف المحامين وقدم علمه في محاضراته بمعهد المحاماة.

اختير الرجل لقيادة حزب حماة الوطن بكفر الشيخ وقدم الكثير ولم يبخل بكل ما يملك حبا وعشقا لهذا الوطن.

ومن خلال استضافته الدائمة علي شاشات الفضائيات قدم علمه وفكره الغزير عشقا لهذا الوطن.

قدم ويقدم الكثير لأهل بلده ولا يتوقف عن العمل الخيري الدائم والمستمر ليل نهار ولكنه يخفي عن يساره ما تقدمه يمينه ابتغاء مرضاة الله.

كل هذا العمل والنجاح الدائم اوغر صدور بعض من الحقدة وكارهي النجاح وحاولوا جزبه كي يلتفت للوراء فذلك اقصي امانيهم الا انه وبأخلاق الفرسان وشرف النبلاء يرفض الرد عليهم فهو يري ان الرد عليهم مضيعه للوقت واهدار للجهد ويري ان للنجاح ضريبة وان من اراد ان يخدم اهله ووطنه ويتصدر للعمل العام لا ينبغي ان يخوض في مثل هذه ترهات.

ان هؤلاء الحقدة لعجزهم وبؤسهم يصرخون ويألمون لعجزهم عن لفت انتباهه فقط,

انه لا يري ولا يعمل ولن يعمل الا لصالح الحق اينما وجد انه لا يري الا الحق مستحقا للدفاع عنه اينما وجد.

انه يعشق تراب وطنه وشعبه وقيادته ويجد السعادة في خدمته، لكل هذا اقول لهذا الرحل الشريف: “أيها الفارس النبيل تقدم ولا تأبه بهم”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى