ملاعب وبطولات

رسميا.. السعودية تستضيف كأس السوبر الإيطالي بمشاركة 4 فرق لـ4 سنوات

 

كأس السوبر الإيطالي

■ وكالات – الرياض:

قررت رابطة الدوري الإيطالي، اعتماد كأس السوبر الإيطالي بمشاركة 4 فرق بداية من الموسم المقبل. وحتى الآن، كان كأس السوبر الإيطالي مواجهة مباشرة بين الفائزين بلقبي الدوري الإيطالي وبكأس إيطاليا.

وستلعب المسابقة الآن بالشكل الجديد من نصف نهائي ونهائي للنسخة المقبلة، وستقام في السعودية أربع مرات في السنوات الست المقبلة.

ووافقت رابطة الدوري الإيطالي على عرض السعودية باستضافة كأس السوبر الإيطالي لمدة ست سنوات، وفي هذا الإطار الزمني، يجب لعب أربع نسخ على الأقل في السعودية تبدأ عام 2024، ثم في عام 2025 و2028 و2029. وسيتم تحديد مكان إقامة البطولة في عامي 2026 و2027.

ومع الصيغة المكونة من أربعة أندية، يجب تقييم التأثير على الموسم المزدحم بالفعل، ستحصد رابطة الدوري الإيطالي 23 مليون يورو في الموسم الواحد.

من ناحية أخرى، إذا تم اتباع نظام مباراة واحدة في نهائي كأس السوبر سينخفض ​​الدخل إلى 12 مليون يورو.

وقال لويغي دي سيرفو، الرئيس التنفيذي لرابطة الدوري الإيطالي عن الشكل الجديد للبطولة: “قررنا قبول عرض السعودية لاستضافة أربع نسخ من كأس السوبر في غضون ست سنوات بدءا من عام 2024”. 

وأضاف: “ستقام النسختان المقبلتان في السعودية، ثم ستكون هناك استراحة لمدة عامين حيث يمكنك اللعب أيضًا في مكان آخر، وبعد ذلك سنعود إلى السعودية لمدة عامين آخرين، وستكون النسخة القادمة من أربعة فرق، وستكون هناك أيضًا مباراة ودية، لكن اختيار شكل البطولة بإقامة أربعة أندية ليس نهائيًا: سيكون من الممكن أيضًا التفكير في القرار مرة أخرى بناء على التزامات الأندية “.

والأندية المشاركة في كأس السوبر الإيطالي بنظامه الجديد هي: البطل والوصيف في الدوري الإيطالي، والبطل والوصيف في كأس إيطاليا.

وقالت محطة “ميدياسيت” سبورت الإيطالية إنه في حال تكرار البطل في أي من البطولتين سيصعد الفريق التالي وفقًا لتصنيف دوري الدرجة الأولى.

وسحق إنتر ميلان منافسه ميلان 3/0 في الرياض عاصمة السعودية في 18 يناير ليفوز بكأس السوبر الإيطالي ويحصد أول ألقاب هذا الموسم.

ويوفنتوس هو البطل التاريخي لكأس السوبر الإيطالي برصيد 9 ألقاب، مقابل 7 ألقاب لكل من ميلان وإنتر ميلان، و5 ألقاب للاتسيو، ولقبين لكل من نابولي وروما، ولقب واحد لكل من بارما وفيورنتينا وسامبدوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى