تحقيقاتقبلي وبحري

(فيديو) .. الرقص على الجثث يعجل برحيل منديس الطب ومغامرات المستشفى توثق نادي الرجال السري

 الصحة

الدقهلية – كلمة وطن

لم يبخل محرك البحث جوجل بأي معلومة من أرشيفه الزاخر في وصف الأشخاص، أو الأماكن، أو الكيانات، أو الأحداث في عبقرية خوارزمية تقدم العالم بمجرد ضغطة زر كليك أيسر الماوس الحلزوني المجنون (الفاضح) لما أخفي في الظل الشفاف.

وفي العالم تتعدد العوالم والاتجاهات وتتشتت الرؤى، إلا لم تمكن من ضبط البوصلة، حتى لو بالماوس المتحرك على أوتار جوجل السحري، منديس الغربة والغرباء.

صورة لما نشر ببعض المواقع الاخبارية

ومن ركام الحضارة ومنبع التاريخ، جلى الطب قديما وتعافى حديثا، فرشاقة الطبيب باتت على المحك ما بين التاريخ المنقوش على جدران منديس، والغريب على أبوابها.

ووسط بحر المعلومات الدولية، أنضج جوجل وجبات من كل صوب وحدث، بمجرد كتابة منديس نتفضت الجداريات والهيكل والتاريخ والمصور والمدون، على عكس ما أظهره عملاق التدوين مع تعريب وتمصير الاسم بصيغته الحاضرة وما بات عليه الوضع تحت نفس اللافتة.

وفي ثنايا التوثيق والتبويب ظهرت كوارث يرغب البعض في طمسها بعيدا عن الطفو أعلى السطح، بعيدا عن أعين المراقبين والمحاسبين بقوة الحق والقانون، وجرت اتصالات وتداليس ظن الإفلات بها متخيلا إزالة التوثيق المصور، ففي السدة يجلس وزراء بات الاتصال بهم بغطة واحدة كان ويكون ويتوالى.

 وفي الأثناء دلائل عكسية، وأشياء غير مرتبطة عبارة عن خاطرة لامست وجه جوجول بعشوائية مذهلة دون انتقاء، في واجهة الطرح الرقمي العشوائي المعجز لحمرة الخجل.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!