ساحة الرأي

إلى زوجي العزيز !! للأديب الشاعر عبد الرشيد راشد

إلى زوجي العزيز !! للأديب الشاعر

مكثتُ في بيتكَ أعواما كنتُ في معظمها ألتحفُ الهواء !

وصرخات روحي قبل جسدي من فرطْ شِدتها تكاد تُلامس السماء !

كنتُ أتألمُ وأنت في الحجرة المجاورة !

وربما بيني وبينك سنتيمترات !!

لكنك لم تشعر بحرارة النيران التي تنام في أعماقي !

ولم تدرك ظمأي للحظات العشق والتلاقي !

وأقول في نفسي ربما تأتي ساعة تُلامس أوجاعي شِفاهكْ !

وتفتحُ لي ذراعيك تسكرني بلهيب أنفاسك 

وطالتِ الأعوام ولم تصلْ أشواقي إليكْ 

ولا سكن الحنين الذي يُغازل مُقلتيكْ !

فقلَّ لي بربك يا من تتوق نفسي لكل ما لديك !!

متي ستحنو على قلب ما زال يسبحُ في ناظريك ؟!

وتروي جسدا لطالما أرقه الصقيعُ ويخشي الفرارَ من بين يديك !!

——————————————————————

عبد الرشيد راشد صحفي وكاتب وشاعر وأديب مصري مقيم في الكويت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق