توك شو

الوطنية للصحافة تستدعي رئيس تحرير صحيفة المساء للتحقيق بسبب الإساءة للصعايدة

الوطنية للصحافة تستدعي رئيس تحرير صحيفة المساء للتحقيق بسبب الإساءة للصعايدة

الوطنية للصحافة تستدعي رئيس تحرير صحيفة المساء للتحقيق بسبب الإساءة للصعايدة

كتب – أيمن الشحات[/button]

قررت الهيئة الوطنية للصحافة استدعاء رئيس تحرير صحيفة المساء، خالد السكران، وإجراء تحقيق عاجل معه بخصوص ما نشر في الصحيفة، وأثار غضبا لاحتوائه على عنصرية وإساءة ضد أهل الصعيد.

وأصدرت الهيئة بيانا اليوم بشأن استدعاء رئيس تحرير صحيفة المساء، قالت فيه: “إن ما نشر يمس أهالينا في الصعيد الذين نحمل لهم كل الاحترام والتقدير، وقررنا اتخاذ إجراءات مشددة بحق كل من له علاقة بهذا الخبر المسيء”.

واعتذرت الهيئة عن هذا الخطأ، وأوضحت أنها ستقف بحزم ضد كل صور الإساءة، وتدعو الزملاء في الصحف القومية إلى إعلاء شأن القيم والمبادئ ومواثيق الشرف الإعلامية.
واتخذت الجريدة قرارا بإيقاف مدير التحرير، الذي تولى الإشراف على عدد أمس الاثنين الموافق 10 فبراير، ومنعه من السفر لمدة شهر، لعدم التزامه بالدقة في نشر خبر، وخصم ثلاثة أيام من راتب محرر الخبر ومراجعته، بينما اعتبرت الهيئة أن هذه الجزاءات غير كافية.​

وكانت صحيفة المساء قد نشرت واقعة ركوب حمار في أحد قطارات الصعيد تحت عنوان فجر عاصفة غضب ضدها، وأوقعها في اتهامات بالعنصرية والإساءة للصعايدة بسبب أسلوب الصياغة، إذ جاء في عنوان الخبر: “صحيح.. صعيدي ركب القطار المميز بحماره”.

وكانت هيئة السكك الحديدية، بمحافظة الأقصر، قد غرمت يوم الأحد الماضي، مواطنا اصطحب حمارا معه بداخل إحدى عربات القطار المطور، عقب شرائه من إحدى القرى التابعة لمحافظة قنا، بمبلغ 500 جنيه فيما عرف بواقعة “حمار قطار الأقصر”.

وقالت هيئة السكة الحديد، في بيان لها، إنها حررت محضرا بواقعة “حمار قطار الأقصر”، حمل رقم 189/2 لسنة 2020 أحوال قسم النقل والمواصلات في الأقصر، وأنه جرى حبس الراكب للعرض على النيابة، وإخلاء سبيل دابته.

ولاقت الواقعة ردود أفعال تنوعت ما بين السخرية والاستياء، من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، مستنكرين انعدام الرقابة على قطارات الركاب والتغافل عن اصطحاب الحيوانات وسط الركاب دون تطبيق الغرامات المقررة، معتبرين أن أي شخص يستطيع نقل ممنوعات بهذه الطريقة.

وبدأت الواقعة التي تسبب أسلوب نشرها في استدعاء رئيس تحرير صحيفة المساء للتحقيق، عندما استقل “سعيد” المقيم بقرية الريس بمحافظة الأقصر، مساء السبت، القطار رقم 748 المطور، القادم من نجع حمادي، في طريقه لمحافظة الأقصر، وذلك من محطة أبنود بقنا، إلا أنه قرر اصطحاب حماره معه، والذي جاء خصيصا لشرائه من إحدى القرى بقنا.

وقال مصدر مسئول بهيئة السكك الحديدية: إن محصلي التذاكر حاولوا منعه وطالبوه بالنزول من القطار، إلا أنه رفض، وهددهم بالانتحار وإلقاء نفسه من القطار، ما دعاهم لتركه، ثم أجبروه على النزول فور وصول القطار لمحطة الأقصر واتخذوا معه الإجراءات القانونية اللازمة.

الوطنية للصحافة تستدعي رئيس تحرير صحيفة المساء للتحقيق بسبب الإساءة للصعايدة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق
إغلاق